دراسة بريطانية جديدة: المرأة لا تستطيع الاحتفاظ بالسرّ لأكثر من 47 ساعة فقط

تخطي بعد :
منوعات 27-12-2018, 22:48 49 مشاهدة

أقوال وأحداث عدة كشفت في أوقات وعقود سابقة من الزمن بأن المرأة لا تستطيع حفظ السرّ لفترة طويلة، ولا بد أن تكشفه رغم أنها تكون قد أقسمت لصاحب السرّ بحفظه في قلبها، وعدم خيانته بكشفه لأحد، لكن حفظ السر مهمة تعجز عنها المرأة في غالب الأحيان، وإن نجحت في حفظ سر، فذلك لأنه يكون سرها الشخصي الأكثر أهمية وخطورة، أما أسرار الأخرين فتكشفها بعد فترة قصيرة جدًا.

وقد صدرت دراسة بريطانية جديدة، أعدت منذ مدة، حول التزام المرأة بالأسرار، وتبيّن من خلالها أنها لا تستطيع الاحتفاظ بالسرّ لأكثر من 47 ساعة فقط.


وذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، نقلًا عن الدراسة التي أجريت على حوالي 3000 امرأة، ما بين سن 18 إلى 65 عامًا؛ أن المرأة تحفظ السرّ لمدة 47 ساعة و15 دقيقة بحد أقصى.

وبحسب الدراسة البريطانية، فإن أربع نساء من أصل 10 لا يستطعن الاحتفاظ بالأسرار على الإطلاق، مضيفة أنهن يكشفن عن الأسرار في غالب الأحيان إلى أزواجهن أو أمهاتهن.
وأضافت الدراسة أن حوالي 40% من النساء يشعرن بالذنب بمجرد الكشف عن السر.
وأوضحت الدراسة‏ أن‏ المرأة‏ تسمع‏ ما‏ معدله‏ ثلاثة‏ أخبار‏ ثرثرة‏ في‏ الأسبوع،‏ وتخبرها‏ لشخص‏ واحد‏ على‏ الأقل.
لهذا على المرء أن يفكر ألف مرة قبل منحه سرّه لامرأة.

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟